صحة الرصافة تنفي حصول حالة طاعون وتنفذ حملة لمكافحة القوارض

وكالة انباء بغداد ٢٤

نفت دائرة صحة بغداد الرصافة، الثلاثاء، حدوث أية وفيات بسبب مرض الطاعون، فيما أكدت قيام الفرق الخاصة بمكافحة نواقل الأمراض بحملات مستمرة للقضاء على القوارض. 

وقال مدير إعلام الدائرة قاسم عبد الهادي في بيان تلقت وكالة انباء بغداد ٢٤ نسخة منه، إن "مرض الطاعون انقرض من وقت طويل في العراق ولم تسجل الرصافة بشكل خاص والعراق بشكل عام أي حالة إصابة"، مؤكدا أن "الفرق الخاصة بمكافحة نواقل الأمراض في شعبة السيطرة على الأمراض الانتقالية تقوم بحملات مستمرة في جانب الرصافة ومنطقة السعدون والبتاوين بشكل خاص".




وأوضح عبد الهادي،أن "شعبة السيطرة على الإمراض الانتقالية أجرت حملة مكثفة لمكافحة القوارض في منطقة البتاوين وتم توزيع الطعوم السمية وكذلك تعفير جحور القوارض في المنطقة"، مبينا أن "هذه الإجراءات هي للحد من انتشار القوارض، ولاسيما وأن كل أثنى من القارض تولد في السنة من 500 - 600 في سنة مما يجعل السيطرة عليها أمر صعب". 

وتابع، أن "وجود بيئة غير جيدة من خلال تكدس النفايات وقدم شبكة المجاري التي تسهم في انتشار القارض وغيرها من الأسباب التي تصعب السيطرة عليها". 

يذكر أن الطاعون، هو من الأمراض المعدية القاتلة التي يسببها "إنتروبكتريسا يرسينية" طاعونية، الذي سمي على اسم عالم البكتيريا الفرنسي السويسري ألكسندر يرسين، حتى تموز 2007، وكان الطاعون واحدا من الأمراض الوبائية الثلاثة الواجب الإبلاغ عنها على وجه التحديد إلى منظمة الصحة العالمية، الاثنان الآخران تحديدا هما الكوليرا والحمى الصفراء. 

وكانت معلومات تحدثت عن حصول حالة وفاة بسبب الإصابة بمرض الطاعون الناجم عن عدوى تنقلها الفئران والقوارض، الأمر الذي أثار مخاوف من عودة هذا الوباء الذي انقرض في العراق منذ عقود طويلة. 

منوعات
أضيف بواسـطة baghdad24
عدد المشـاهدات 15   تاريخ الإضافـة 12/09/2017   رقم المحتوى 432
تواصل معنا
 info@Baghdad24.news
الإثنين 2017/11/20   توقيـت بغداد
تابعنا على