علاج جديد للعين "الكسولة" بألعاب الواقع الافتراضي

وكالة انباء بغداد ٢٤

تقول عيادة في سلوفاكيا إن حالة مرضية معروفة بالغمش أو العين الكسولة، والتي طالما اعتبر الأطباء أنها ليس لها علاج في البالغين، يمكن أن تعالج بألعاب كمبيوتر للأطفال.

وتحدث حالة العين الكسولة عادة في المصابين بطول النظر عندما يتوقف المخ عن استقبال البيانات القادمة من عين واحدة، يقل وضوح الرؤية فيها ويستخدم العين الصحيحة فقط. وفي العادة لا يمكن للأشخاص المصابين بالعين الكسولة رؤية المشاهد بأبعاد ثلاثية.

وتختبر عيادة (يو.في.إي.إيه) في مدينة مارتن بشمال سلوفاكيا طريقة علاج باستخدام نظارات للواقع الافتراضي ولعبة كمبيوتر لإخراج العين الكسولة من سباتها.

وقال أندريس راستاند هولم وهو طبيب في العيادة: "يضع المرضى نظارات للواقع الافتراضي تعرض صورتين مختلفتين لكل عين، ويبدأون ممارسة لعبة على الكمبيوتر يقودون خلالها سفينة فضاء أو يلعبون كرة السلة".

وأضاف "يمكننا تحسين الإبصار من خلال إجبار العين الكسولة على التعاون مع العين السليمة. يجب استخدام العينين معا لأداء اللعبة. يقوم المرء بتدريبهما على التعاون".

وتمكن الأطباء في العيادة من علاج نحو 300 مريض منذ عام 2015. وكان معدل التحسن هو التمكن من التعرف على سطر إضافي في اختبارالنظر كل شهر.

صورة وخبر
أضيف بواسـطة baghdad24
عدد المشـاهدات 7   تاريخ الإضافـة 13/09/2017   رقم المحتوى 498
تواصل معنا
 info@Baghdad24.news
الثلاثاء 2017/9/26   توقيـت بغداد
تابعنا على