المجلس الاعلى: لسنا ضد شعبنا الكردي ولكن الاستفتاء عواقبه وخيمة

وكالة انباء بغداد ٢٤

 

شدد رئيس المجلس اعلى الاسلامي في العراق همام حمودي، الخميس، على أهمية إجراءات الانتخابات في موعدها المقرر، فيما اكد "لسنا ضد شعبنا الكردي ولكن الاستفتاء عواقبه وخيمة".

وقال حمودي في كلمة له خلال استقباله وفد تحالف القوى الوطنية برئاسة سليم الجبوري في مكتبه الخاص، اطلعت  وكالة انباء بغداد ٢٤،على نسخة منها، إن "الجانبين بحثا استفتاء كردستان وعدم الانجرار بما ليس فيه أية مصلحة للشعب العراقي، ودعيا جميع القوى السياسية لتحمل مسؤولياتهم انطلاقآ من رؤيتهم المشتركة في إنقاذ البلد".

شدد حمودي على "دور مجلس النواب في الحفاظ على وحدة العراق ودعوة الرئاسات الثلاث وقادة الكتل والاحزاب الموجودة داخل البرلمان وخارجه لعقد اجتماع لبحث الاستفتاء وتداعياته، وبحضور قيادات المجلس الاعلى الاسلامي".

وقال رئيس المجلس الاعلى، "اننا لسنا ضد شعبنا الكردي ولكن توقيت اجراء الاستفتاء خطأ كبير وعواقبه وخيمة جدا، وعلى الجميع ادراك ذلك جيدا".

وطالب الامين العام للامم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم الخميس، إقليم كردستان بإجراء حوار مع بغداد، فيما نصح حكومتي أربيل وبغداد بالتوصل إلى اتفاق بشأن الاستفتاء.

السياسة
أضيف بواسـطة baghdad24
عدد المشـاهدات 4   تاريخ الإضافـة 14/09/2017   رقم المحتوى 545
تواصل معنا
 info@Baghdad24.news
الخميس 2017/9/21   توقيـت بغداد
تابعنا على